المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كتب حث العلماء على قراءتها



SeIfElLaH
10-22-2015, 02:49 PM
كتب طالب العلم
كيف تتعامل مع الكتاب؟
التعامل مع الكتب يكون بأمور:
الأول: معرفة موضوعه: حتى يستفيد الإنسان منه؛ لأنه يحتاج إلى التخصص؛ ربما يكون كتاب سحر أو شعوذة أو باطل؛ فلا بد من معرفة موضوع الكتاب حتى تحصل الفائدة منه.
الثاني: معرفة مصطلحاته: وهذا في الغالب يكون في مقدمة الكتاب؛ لأن معرفة المصطلحات يحصل بها أنك تحفظ أوقات كثيرة، وهذا يفعله العلماء في مقدمات الكتب؛ فمثلاً نعرف أن صاحب «بلوغ المرام» إذا قال "متفق عليه" يعني: رواه البخاري ومسلم؛ لكن صاحب «المنتقى» على خلاف ذلك؛ فإذا قال صاحب المنتقى: "متفق عليه" فإنه يعني رواه الإمام أحمد والبخاري ومسلم، كذلك في كتب الفقه يفرق بين القولين، والوجهين، والروايتين، والاحتمالين، فالروايتان عن الإمام، والوجهان عن الأصحاب، وهم أصحاب المذهب الكبار أهل التوجيه، والاحتمالان للتردد بين قولين، والقولان أعم من ذلك كله.
كذلك يحتاج أن تعرف مثلاً إذا قال المؤلف إجماعًا أو وفاقًا؛ إذا قال إجماعًا يعني بين الأمة، وإذا قال وفاقًا يعني مع الأئمة الثلاثة كما هو اصطلاح صاحب «الفروع» في فقه الحنابلة، وكذلك بقية أصحاب المذاهب؛ كلٌّ له اصطلاح؛ فلا بد أن تعرف اصطلاح المؤلف.
الثالث: معرفة أسلوبه وعباراته: ولهذا تجد أنك إذا قرأت الكتاب أول ما تقرأ - لا سيما في الكتب العلمية المملوءة علمًا - تجد أنه تمر بك العبارة تحتاج إلى تأمل وتفكير في معناها؛ لأنك لم تألفه، فإذا كررت هذا الكتاب ألفته.
وهناك أيضًا أمر خارج عن التعامل مع الكتاب وهو التعليق بالهوامش أو الحواشي؛ فهذا أيضًا مما يجب لطالب العلم أن يغتنمه، وإذا مرت به مسألة تحتاج إلى شرح، أو إلى دليل، أو إلى تعليل، ويخشى أن ينساه فإنه يعلق إما بالهامش – وهو الذي على اليمين أو اليسار – أو بالحاشية – وهي التي في الأسفل – وكثير ما يفوت الإنسان مثل هذه الفوائد التي لو علقها لم تستغرق عليه إلا دقيقة أو دقيقتين، ثم إذا عاد ليتذكرها بقي مدة يتذكرها، وقد لا يجدها؛ فينبغي على طالب العلم أن يعتني بذلك؛ لا سيما في كتب الفقه؛ يمر بك في بعض الكتب مسألة وحكمها ويحصل عندك توقف وإشكال، فإذا رجعت للكتب التي أوسع من الكتاب الذي بين يديك ووجدت قولاً يوضح المسألة فإنك تعلق القول من أجل أن ترجع إليه مرة أخرى إذا احتجت إليه دون الرجوع إلى أصل الكتاب الذي نقلت منه؛ فهذا مما يوفر عليك الوقت.

SeIfElLaH
10-24-2015, 09:42 PM
مطالعة الكتب على نوعين:

أولاً: مطالعة تدبر وتفهم، فهذه لا بد أن يتأمل الإنسان ويتأنى.


ثانيًا: مطالعة استطلاع فقطينظر من خلالها على موضوع الكتاب، وما فيه من مباحث، ويتعرف على مضمون الكتاب؛ وذلك من خلال تصفح وقراءة سريعة للكتاب، فهذه لا يحصل فيها من التأمل والتدبر ما يحصل في النوع الأول.


جمع الكتب:

ينبغي لطالب العلم أن يحرص على جميع الكتب، ولكن يبدأ بالأهم فالأهم، فإذا كان الإنسان قليل ذات اليد، فليس من الخير وليس من الحكمة أن يشتري كتبا كثيرة يلزم نفسه بغرامة قيمتها، فإن هذا من سوء التصرف، وإذا لم يمكنك أن تشتري من مالك فيمكنك أن تستعير من أي مكتبة.


الحرص على الكتب المهمة:

يجب على طالب العلم أن يحرص على الكتب الأمهات الأصول دون المؤلفات حديثا؛ لأن بعض المؤلفين حديثا ليس عنده العلم الراسخ، ولهذا إذا قرأت ما كتبوا تجد أنه سطحي، قد ينقل الشيء بلفظه وقد يحرفه إلى عبارة طويلة لكنها غثاء، فعليك بالأمهات كتب السلف فإنها خير وأبرك بكثير من كتب الخلف.


لأن غالب كتب المتأخرين قليلة المعاني كثيرة المباني، تقرأ صفحة كاملة يمكن أن تلخصها بسطر أو سطرين، لكن كتب السلف تجدها هينة لينة سهلة رصينة، لا تجد كلمة واحدة ليس لها معنى.


ومن أجلِّ الكتب التي يجب على طالب العلم أن يحرص عليها كتب شيخ الإسلام ابن تيمية وتلميذه ابن القيم رحمهما الله، ومن المعلوم أن كتب ابن القيم أسهل وأسلس؛ لأن شيخ الإسلام ابن تيمية كانت عباراته قوية لغزارة علمه وتوقد ذهنه، وابن القيم رأى بيتا معمورا فكان منه التحسين والترتيب، ولسنا نريد بذلك أن نقول إن ابن القيم نسخة من ابن تيمية، بل ابن القيم حر إذا رأى أن شيخه خالف ما يراه صوابا تكلم، لما رأى وجوب فسخ الحج إلى العمرة، وأن ابن عباس رضي الله عنهما يرى أنه يجب على من لم يسق الهدي إذا أحرم بحج أو قرآن أن يفسخه إلى عمرة، وكان شيخ الإسلام يرى أن الوجوب خاص بالصحابة، قال: وأنا إلى قوله أميل مني إلى قول شيخنا، فصرح بمخالفته، فهو رحمه الله مستقل، حر الفكر، لكن لا غرو أن يتابع شيخه رحمه الله فيما يراه حقا وصوابا ولا شك أنك إذا تأملت غالب اختيارات شيخ الإسلام وجدت أنها هي الصواب وهذا أمر يعرفه من تدبر كتبهما.

SeIfElLaH
10-24-2015, 09:43 PM
تقويم الكتب:

الكتب تنقسم إلى ثلاثة أقسام:


القسم الأول: كتب خير.
القسم الثاني: كتب شر.
القسم الثالث: كتب لا خير ولا شر.


فاحرص أن تكون مكتبتك خالية من الكتب التي ليس فيها خير أو التي فيها شر، وهناك كتب يقال أنها كتب أدب، لكنها تقطع الوقت وتقتله في غير فائدة، وهناك كتب ضارة ذات أفكار معينة وذات منحنى معين، فهذه أيضًا لا تدخل المكتبة سواء كان ذلك في المنهج أو كان ذلك في العقيدة، مثل كتب المبتدعة التي تضر في العقيدة، والكتب الثورية التي تضر في المنهج، وعمومًا كل كتب تضر فلا تدخل مكتبتك؛ لأن الكتب غذاء للروح كالطعام والشراب للبدن، فإذا تغذيت بمثل هذه الكتب صار عليك ضرر عظيم واتجهت اتجاهًا مخالفًا لمنهج طالب العلم الصحيح ([1]).

([1]) من كلام فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين بكتاب العلم ص87-91، جمع فهد السليمان.

SeIfElLaH
10-24-2015, 09:44 PM
كتب للعمل في مجال الدعوة


سئل سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز – رحمه الله – بما يلي:
هل من كتب معينة ينصح بها سماحة الشيخ إلى من يود أن يعمل في مجال الدعوة إلى الله؟

فأجاب رحمه الله قائلاً: أعظم كتاب وأشرف كتاب أنصح به هو كتاب الله الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه؛ فأنصح كل داع إلى الله، وكل آمر بالمعروف وناهٍ عن المنكر، ومعلم ومدرس ومرشد، ذكرًا كان أو أنثى، أن يعتني بكتاب الله ويتدبره، ويكثر من قراءته؛ فهو أصل كل خير، وهو المعلم، وهو الهادي إلى الخير، كما قال عز وجل:}إِنَّ هَذَا الْقُرْآَنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ{ [الإسراء: 9].


وهو يهدي بهداية الله إلى الطريق الأقوم، إلى سبيل الرشاد؛ فالواجب على الدعاة والآمرين بالمعروف، والمعلمين، أن يجتهدوا في قراءته وتدبُّر معانيه؛ فإنهم بذلك يستفيدون الفائدة العظيمة، ويتأهلون بذلك للدعوة والتعليم بتوفيق الله عز وجل.


ثم أنصح بالسنة، وما جاء فيها من العلم والهدى، وأن يراجع الداعي إلى الله والآمر بالمعروف والناهي عن المنكر والمدرس ذكورًا وإناثًا كتب الحديث، وما ألفه الناس في هذا، حتى يستفيد من ذلك، وأهم كتب الحديث وأصحها: صحيح البخاري (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=2&sqi=2&ved=0CCMQFjABahUKEwj_mJ3A1dbIAhWB6xQKHf7NDs8&url=http%3A%2F%2Fislamport.com%2FAl-Bokhary.pdf&usg=AFQjCNHp75uwfExW3VZ0zUJFd1xw0U7RSg&sig2=mRAkGnOzcF_04ivK3DQH_A&bvm=bv.105814755,d.d24&cad=rja)، وصحيح مسلم (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=4&sqi=2&ved=0CDMQFjADahUKEwim3bHX1dbIAhWKuBQKHYGgA4k&url=http%3A%2F%2Fal-hakawati.net%2Farabic%2Fcivilizations%2F80.pdf&usg=AFQjCNGj5u6phA3oix3Lppvy_MlRlArmOQ&sig2=pHnMjHH0tV2fpAIYsDBQew&bvm=bv.105814755,d.d24&cad=rja)، فليكثر من مراجعتها والاستفادة منهما، ومن بقية كتب الحديث كالسنن الأربع، ومسند الإمام أحمد (http://waqfeya.com/book.php?bid=7839)، وموطأ الإمام مالك (http://waqfeya.com/book.php?bid=3579) وسنن الدارمي (https://archive.org/download/FP146343/146343.pdf) وغيرها من كتب الحديث المعروفة.


كما أوصي بمراجعة كتب أهل العلم المفيدة، مثل «المنتقى (http://www.ahlalhdeeth.com/vb/attachment.php?attachmentid=50547&d=1189057357)» للإمام ابن تيمية، و «رياض الصالحين (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=2&ved=0CCgQFjABahUKEwiRv4TP2tbIAhVJuRQKHYPLDDA&url=http%3A%2F%2Fmadrasato-mohammed.com%2FRiyad_AlSaliheen.pdf&usg=AFQjCNFt_xTcehDo2YIQDBCCJ3yFVysYxQ&sig2=nqFDxM1VTlHx1Mm6OzkG4w&cad=rja)»، و «بلوغ المرام (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=1&cad=rja&uact=8&ved=0CBwQFjAAahUKEwi0qIjk2tbIAhWGOxQKHbSrDMI&url=http%3A%2F%2Fd1.islamhouse.com%2Fdata%2Far%2Fi h_books%2Fsingle8%2Far_Bulugh_Al_Maram.pdf&usg=AFQjCNErLt3p-D3v4Cx9KmsMwj6huOZ1hQ&sig2=H73x7fv5-p96eVDeznYEMQ)»، و«عمدة الحديث»، و«جامع العلم وفضله (http://shamela.ws/index.php/book/22367)» لابن عبد البر، و«جامع العلوم والحكم (http://www.waqfeya.com/book.php?bid=5162)» للحافظ ابن رجب، و«زاد المعاد في هدي خير العباد (http://files.books.elebda3.net/elebda3.net-wq-5138.pdf)» للعلامة ابن القيم، و«أعلام الموقعين (http://waqfeya.com/book.php?bid=1470)»، و«طريق الهجرتين (https://archive.org/download/WAQ90081s/90081s.pdf)»، و«الطرق الحكمية (https://archive.org/download/WAQ78465s/78465ps.pdf)»، كلها له أيضًا.


فقد ذكر – رحمه الله – في هذه الكتب الشيء الكثير حول الدعوة، وحول الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.


فينبغي للمسلم أن يستفيد منها لأنها كتب عظيمة من أئمة وعلماء لهم القدح المعلى في هذا السبيل مع حسن العقيدة، والتجارب الكثيرة.


وكذلك ما كتبه أبو العباس شيخ الإسلام ابن تيمية في «السياسة الشرعية (http://files.books.elebda3.net/elebda3.net-wq-6034.pdf)»، و«الحسبة في الفتاوى (http://www.almeshkat.net/vb/attachment.php?attachmentid=7901&d=1183569927)»، و«منهاج السنة (http://www.islamstory.com/uploads/multimedia/books/menhagalsunnaebntaymya.rar)»، فهو من الأئمة العظماء الذين جربوا هذا الأمر، وبرزوا فيه، ونفع الله به الأمة ونصر به الحق، وأذل به البدع وأهلها. فجزاه الله وإخوانه العلماء عن صبرهم وجهادهم أفضل ما جزى به المحسنين، إنه جواد كريم.


فأنا أنصح كل مسلم، وكل معلم وكل مرشد أن يعتني بهذه الكتب المفيدة بعد العناية بكتاب الله، وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم.


كما أوصي بالكتب المؤلفة في هذا الباب من أئمة العلم والهدى في المذاهب الثلاثة: المالكية والشافعية والحنفية، وغير ذلك من كتب الحنابلة المعروفين بالعلم والهدى، وحسن العقيدة.


والمقصود أنه يستعين الداعية بكتب أهل العلم التي أُلفت في هذا الباب؛ لأنها ترشده إلى ما يجهله، وتدله على كثير من العلم، قال الله تعالى: }وَتَزَوَّدُوا فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى{ [البقرة: 197]، ولا شك أن التعلم والتبصر من التقوى ([1]).


* * *


([1]) مجموع فتاوى ومقالات متنوعة للشيخ عبد العزيز بن باز، جمع الدكتور محمد الشويعر، الجزء الرابع صفحة 238، 239.

SeIfElLaH
10-24-2015, 09:45 PM
الكتب النافعة في الدنيا والدين



سأل أحدهم سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز أن يدله إلى الكتب المفيدة النافعة في الدنيا والدين فأجاب سماحته قائلاً:



الكتب النافعة كثيرة، أعظمها وأهمها كتاب الله سبحانه وتعالى، فيه الهدى والنور، وفيه الدعوة إلى كل خير وبيان مكارم الأخلاق ومحاسن الأعمال، وبيان ما أوجب الله وما أعد لأهل طاعته من الخير، وبيان ما حرم الله وما أعد لأهل معصيته من العقوبة.



فأعظم كتاب وأشرف كتاب وأنفع كتاب هو كتاب الله العظيم، القرآن، ثم كتب السنة الصحيحة؛ كالبخاري (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=2&sqi=2&ved=0CCMQFjABahUKEwj_mJ3A1dbIAhWB6xQKHf7NDs8&url=http%3A%2F%2Fislamport.com%2FAl-Bokhary.pdf&usg=AFQjCNHp75uwfExW3VZ0zUJFd1xw0U7RSg&sig2=mRAkGnOzcF_04ivK3DQH_A&bvm=bv.105814755,d.d24&cad=rja)ومسلم (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=4&sqi=2&ved=0CDMQFjADahUKEwim3bHX1dbIAhWKuBQKHYGgA4k&url=http%3A%2F%2Fal-hakawati.net%2Farabic%2Fcivilizations%2F80.pdf&usg=AFQjCNGj5u6phA3oix3Lppvy_MlRlArmOQ&sig2=pHnMjHH0tV2fpAIYsDBQew&bvm=bv.105814755,d.d24&cad=rja) وغيرهما من كتب السنة المعروفة؛ كأبي داود (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=5&cad=rja&uact=8&ved=0CEQQFjAEahUKEwi9i9ni4tbIAhXLaRQKHeifDRk&url=http%3A%2F%2Fwww.motasem.net%2FLibrary%2FHadee th%2Fold%2FSonan_Abi_Dawood%2FSonan_Abi_Dawood_All .pdf&usg=AFQjCNHix-wXwYLVayRDByQDBNAfn9wL3Q&sig2=vjc1LwkireivOT1T4e6AnQ&bvm=bv.105814755,d.d24) والترمذي (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=2&cad=rja&uact=8&ved=0CCYQFjABahUKEwja3fOR49bIAhWK8RQKHdpgC1Q&url=http%3A%2F%2Falamralawal.com%2Fressources%2Fdo cs%2Fpdf%2FAttermidhi-V01-to-V05.pdf&usg=AFQjCNFHuiruqRhlIbGTKL9qFUHFT0kdwg&sig2=6ejseZFG8TwYuGKOOpHv7w&bvm=bv.105814755,d.d24) والنسائي (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=4&ved=0CDgQFjADahUKEwij2N_04tbIAhWIxxQKHV-mChA&url=http%3A%2F%2Fwww.motasem.net%2FLibrary%2FHadee th%2Fold%2FSonan_Alnasaee%2FSonan_Alnasaee_All.pdf&usg=AFQjCNFBUAX8izkye_L4j4pW89TMI5ajwg&sig2=PWbmqBdPvMCG9Yr4l9QHwQ&bvm=bv.105814755,d.d24&cad=rja) وابن ماجه (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=5&cad=rja&uact=8&sqi=2&ved=0CDwQFjAEahUKEwiq2Mir49bIAhWFuhQKHUcWA6Q&url=http%3A%2F%2Fpid.pusatkajianhadis.com%2Fpdf%2F hd_sptsnnibmjh_18.pdf&usg=AFQjCNHPrB0kDrFVNnJxUZKOZGE5cqFEEw&sig2=wBcPEnNnWkGpdy0r39fuLA&bvm=bv.105814755,d.d24) وسنن الدارمي (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=7&cad=rja&uact=8&sqi=2&ved=0CFYQFjAGahUKEwih5O-149bIAhUBlxQKHbZtBSo&url=http%3A%2F%2Fmadrasato-mohammed.com%2Fsonan%2520adarmi.pdf&usg=AFQjCNHDQO989OiCvuEaaWsujFKZ2ZjTPQ&sig2=65LDjZWALo7EJkb1HYVcXA&bvm=bv.105814755,d.d24) ومسند أحمد بن حنبل (http://waqfeya.com/book.php?bid=7839) وموطأ مالك (http://waqfeya.com/book.php?bid=3579)– رحمة الله على الجميع – وهذه من أنفع الكتب.



لكن بالنسبة إلى الطلبة الذين لم يتمكنوا من العلم وهكذا الطالبات اللاتي لم يتمكنَّ من العلم فهؤلاء ننصحهم جميعًا بحفظ كتاب الله الكريم، مع حفظ المؤلفات المختصرة في العقيدة والحديث الشريف؛ مثل: كتاب «التوحيد (http://archive.org/download/WAQ97861_154/97861.pdf)» للإمام الشيخ محمد عبد الوهاب، و«ثلاثة الأصول (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=4&ved=0CDsQFjADahUKEwir0oPv49bIAhVG1RQKHcVgDdo&url=https%3A%2F%2Fsaaid.net%2FAnshatah%2Fdorah%2F1 0.pdf&usg=AFQjCNHpCHHsixhITgtusX17Uh2rLCAGig&sig2=6RqL_Onqe7utND597e1Yfw&bvm=bv.105814755,d.d24&cad=rja)» له أيضًا، و«كشف الشبهات (http://d1.islamhouse.com/data/ne/ih_books/single/ne_khashf_elshobohat.pdf)» له أيضًا، و«العقيدة الواسطية (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=1&cad=rja&uact=8&ved=0CB0QFjAAahUKEwixh-Hr5dbIAhXGthQKHftLBvQ&url=http%3A%2F%2Fd1.islamhouse.com%2Fdata%2Far%2Fi h_books%2Fsingle%2Far_AlAqida_AlWasitiyah.pdf&usg=AFQjCNHwg4VAlZjqY-GPyH-RBy9ZvUU-QQ&sig2=CmBg22iuV0fBiv42wxsy7A)» لشيخ الإسلام ابن تيمية رحمهم الله، و «بلوغ المرام (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=1&cad=rja&uact=8&ved=0CBwQFjAAahUKEwi0qIjk2tbIAhWGOxQKHbSrDMI&url=http%3A%2F%2Fd1.islamhouse.com%2Fdata%2Far%2Fi h_books%2Fsingle8%2Far_Bulugh_Al_Maram.pdf&usg=AFQjCNErLt3p-D3v4Cx9KmsMwj6huOZ1hQ&sig2=H73x7fv5-p96eVDeznYEMQ)» للحافظ ابن حجر، و«عمدة الحديث (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=5&cad=rja&uact=8&ved=0CEoQFjAEahUKEwjWt6-U5tbIAhVDRhQKHWDhCtM&url=http%3A%2F%2Fwww.dmsonnat.ir%2FFiles%2F59%2Fpd f%2Fbooks%2Fk10062.pdf&usg=AFQjCNGRPDX7t8QZcZy-h7sSG57pIZasZg&sig2=4d3BhPFHHs8YQBPuy_vcSg)» للحافظ عبد الغني المقدسي، و«الأربعين النووية (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=2&cad=rja&uact=8&ved=0CCYQFjABahUKEwix0_2r5tbIAhVHWxQKHWmYB0U&url=https%3A%2F%2Fsaaid.net%2FAnshatah%2Fdorah%2F7 .pdf&usg=AFQjCNGxFofUSt32KFinFVZm3czcvZj6rw&sig2=cv5mY0hV-IX2RskhkymAuw)» وتكملتها للحافظ ابن رجب، و«آداب المشي إلى الصلاة (http://www.alkutubcafe.com/book/OHvb72.html)» للشيخ محمد بن عبد الوهاب – رحمه الله – ومطالعة الكتب الآتية: «فتح المجيد (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=1&cad=rja&uact=8&ved=0CB4QFjAAahUKEwjHpc3M59bIAhXCVxQKHajrA2k&url=http%3A%2F%2Fd1.islamhouse.com%2Fdata%2Far%2Fi h_books%2Fsingle%2Far_Fath_Almajeed.pdf&usg=AFQjCNFwlfDaYuWE10Pw-k6zw3PJzmYvGA&sig2=mr72i21Px8V2HUvw7Ro6sA)» و«رياض الصالحين (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=2&ved=0CCgQFjABahUKEwiRv4TP2tbIAhVJuRQKHYPLDDA&url=http%3A%2F%2Fmadrasato-mohammed.com%2FRiyad_AlSaliheen.pdf&usg=AFQjCNFt_xTcehDo2YIQDBCCJ3yFVysYxQ&sig2=nqFDxM1VTlHx1Mm6OzkG4w&cad=rja)» و«الوابل الصيب (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=1&cad=rja&uact=8&ved=0CB4QFjAAahUKEwiT9MD159bIAhUJyRQKHRZRAr8&url=http%3A%2F%2Fwww.riyadhalelm.com%2Fbook%2F49%2 F59_wabil.pdf&usg=AFQjCNG384wHpAKFmSYqiF-pZQemaougmQ&sig2=May1GadcxeraVP2iy3jF2w)» و«زاد المعاد (http://files.books.elebda3.net/elebda3.net-wq-5138.pdf)» و«جامع العلوم والحكم (http://www.waqfeya.com/book.php?bid=5162)» للحافظ ابن رجب، وأشباهها في الكتب المفيدة المختصرة ([1]).


* * *


([1]) مجموع فتاوى ومقالات متنوعة للشيخ عبد العزيز بن باز، جمع الدكتور محمد الشويعر، 4/404-405.

SeIfElLaH
10-24-2015, 09:51 PM
الجمع بين الحسنيين في القراءة
سئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين: كثير من طلبة العلم ينفرون من قراءة كتب الدعاة المعاصرين، ويرون الاقتصار على كتب السلف – رحمهم الله – ما رأيكم في هذا؟
فأجاب: الذي أرى أن أخذ الدعوة من كتاب الله، وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم فوق كل شيء، وهذا رأينا جميعًا بلا شك، ثم يلي ذلك ما ورد عن الخلفاء الراشدين، وعن الصحابة وعن أئمة الإسلام فيمن سلف.

أما ما يتكلم عليه المتأخرون من المعاصرين فإنه قد حدثت أشياء هم بها أدرى، فإذا اتخذ الإنسان من كتبهم ما ينتفع به في هذه الناحية فقد أصاب، ونحن نعلم أن المعاصرين إنما أخذوا العلم ممن سبقهم من دعاة السلف، فلنأخذ نحن مما أخذوا منه، لكن استجدت أمور لم تكن معلومة لدعاة السلف بأعيانها.
فالذي أرى أن يجمع الإنسان بين الحسنيين فيعتمد:
أولاً: على كتاب الله، وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم. وثانيًا: على كلام السلف الصالح من الخلفاء الراشدين والصحابة وأئمة السلف. وثالثًا: على ما كتبه المعاصرون الذين جدت في زمنهم حوادث لم تكن معلومة بأعيانها فيما سلف ([1]).

* * *
([1]) الصحوة الإسلامية للشيخ ابن عثيمين، ص139-140.

SeIfElLaH
10-24-2015, 10:15 PM
القراءة لتقوية الإيمان
سؤال إلى اللجنة الدائمة للإفتاء:

س: أبدأ سؤالي بأن تنصحوني لأستفيد منكم، والمثل هنا «العلم يأتي من أفواه الرجال» فمثلاً أريد بأن يقوى إيماني؟
فأجابت: الحمد لله وحده والصلاة والسلام على رسول الله وصحبه ... وبعد:
ننصحك أن تقرأ القرآن كثيرًا وتكثر من الاستماع لتلاوته وتتدبر معاني ما تقرأ وما تسمع منه بقدر استطاعتك وما أشكل عليك فهمه، فاسأل عنه أهل العلم ببلدك أو مكاتبة غيرهم من أهل العلم من علماء السنة، وننصحك أيضًا بالإكثار من ذكر الله بما ورد من الأذكار في الأحاديث الصحيحة مثل لا إله إلا الله، ومثل سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر ونحو ذلك، وارجع في ذلك إلى كتاب «الكلم الطيب (http://files.books.elebda3.net/elebda3.net-wq-3945.pdf)» لابن تيمية وكتاب «الوابل الصيب (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=1&cad=rja&uact=8&ved=0CB4QFjAAahUKEwiT9MD159bIAhUJyRQKHRZRAr8&url=http%3A%2F%2Fwww.riyadhalelm.com%2Fbook%2F49%2 F59_wabil.pdf&usg=AFQjCNG384wHpAKFmSYqiF-pZQemaougmQ&sig2=May1GadcxeraVP2iy3jF2w)» لابن القيم وكتاب «رياض الصالحين (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=2&ved=0CCgQFjABahUKEwiRv4TP2tbIAhVJuRQKHYPLDDA&url=http%3A%2F%2Fmadrasato-mohammed.com%2FRiyad_AlSaliheen.pdf&usg=AFQjCNFt_xTcehDo2YIQDBCCJ3yFVysYxQ&sig2=nqFDxM1VTlHx1Mm6OzkG4w&cad=rja)» وكتاب «الأذكار النووية (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=9&cad=rja&uact=8&ved=0CGIQFjAIahUKEwjgl73p49vIAhXE7BQKHfoIA-4&url=http%3A%2F%2Fghazikutbi.webs.com%2FKitab%2520A lathkar.doc&usg=AFQjCNHcFd90pWda1HVbblo2O9D9ge2Vmw&sig2=D63DAyC0JZZUMH2QayGQ5w)» للنووي وأمثالها.
فإن ذكر الله يزداد به الإيمان وتطمئن به القلوب؛ قال الله تعالى: }أَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ{ [الرعد: 28]، وحافظ على الصلاة والصيام وسائر أركان الإسلام مع رجاء رحمة الله والتوكل عليه في كل أمورك، قال تعالى: }إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آَيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ * الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ * أُولَئِكَ هُمُ الْمُؤْمِنُونَ حَقًّا لَهُمْ دَرَجَاتٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَمَغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ{ [الأنفال: 2-4]([1]).

* * *
([1]) فتاوى اللجنة الدائمة للإفتاء جمع د. أحمد الدرويش ج5/206.

SeIfElLaH
10-24-2015, 10:25 PM
كتب التوحيد والعقيدة الصحيحة
سئل فضيلة الشيخ صالح الفوزان: س: ما هي أفضل الكتب التي تبحث في التوحيد والعقائد الصحيحة؟
ج: الكتب التي تبحث في التوحيد والعقائد الصحيحة كثيرة ولله الحمد وميسورة، أذكر لك على سبيل المثال كتاب «اقتضاء الصراط المستقيم (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=4&cad=rja&uact=8&sqi=2&ved=0CDQQFjADahUKEwjFmMG56dvIAhVCthQKHQ_WBXk&url=http%3A%2F%2Fwww.islamicbook.ws%2Famma%2Faqtdh a-alsrat-.pdf&usg=AFQjCNFTZ_4WqMA_KA1bzaVUavS1rnJ05Q&sig2=L816OpGwYcqk1G-Ymo7b_w&bvm=bv.105841590,d.d24)» لشيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله وهو كتاب مطبوع متداول وكثير والحمد لله، كذلك «إغاثة اللهفان من مصائد الشيطان (https://archive.org/download/WAQ118632s/118632s.pdf)» للإمام العلامة ابن القيم خصوصًا الجزء الثاني منه، وكذلك «كتاب التوحيد (http://archive.org/download/WAQ97861_154/97861.pdf)» وشرحه للشيخ محمد بن عبد الوهاب، وشرحه «فتح المجيد (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=1&cad=rja&uact=8&ved=0CB4QFjAAahUKEwjHpc3M59bIAhXCVxQKHajrA2k&url=http%3A%2F%2Fd1.islamhouse.com%2Fdata%2Far%2Fi h_books%2Fsingle%2Far_Fath_Almajeed.pdf&usg=AFQjCNFwlfDaYuWE10Pw-k6zw3PJzmYvGA&sig2=mr72i21Px8V2HUvw7Ro6sA)» للشيخ عبد الرحمن بن حسن أو «تيسير العزيز الحميد (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=4&cad=rja&uact=8&ved=0CDQQFjADahUKEwjpoYqH6tvIAhVFbhQKHQ8BC-M&url=http%3A%2F%2Fwww.al-tawhed.net%2FUploadedData%2Ftawhedmedia%2Fsabdulwh ab%2Fbooks%2F%2Ftasser_azez2.pdf&usg=AFQjCNFj8mMIh5YRcrW6SRkt15Po_oB85Q&sig2=lS9v-2jYVD0ilGGLhjK7JQ&bvm=bv.105841590,d.d24)» للشيخ سليمان بن عبد الله بن محمد بن عبد الوهاب، وكذلك «ثلاثة الأصول (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=4&ved=0CDsQFjADahUKEwir0oPv49bIAhVG1RQKHcVgDdo&url=https%3A%2F%2Fsaaid.net%2FAnshatah%2Fdorah%2F1 0.pdf&usg=AFQjCNHpCHHsixhITgtusX17Uh2rLCAGig&sig2=6RqL_Onqe7utND597e1Yfw&bvm=bv.105814755,d.d24&cad=rja)» للشيخ محمد بن عبد الوهاب، وكذلك «كشف الشبهات (http://d1.islamhouse.com/data/ne/ih_books/single/ne_khashf_elshobohat.pdf)» للشيخ محمد بن عبد الوهاب.
وأذكر لك أيضًا «تطهير الاعتقاد عن أدران الإلحاد (http://files.books.elebda3.net/elebda3.net-wq-5164.pdf)» للشيخ الإمام محمد بن إسماعيل الصنعاني، كذلك «الدر النضيد في إخلاص التوحيد (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=1&cad=rja&uact=8&ved=0CB8QFjAAahUKEwjUqMvL6tvIAhVCOBQKHYEwAHs&url=http%3A%2F%2Fbooks.islamway.net%2F1%2F770%2F03 3.pdf&usg=AFQjCNEXgg_3RjCQu8EdjvRgkEYNKff_rA&sig2=g1-cT1GU2IJGLCNZl2boEg&bvm=bv.105841590,d.d24)» للشيخ الإمام محمد بن علي الشوكاني، وأذكر لك أيضًا كتابًا شاملاً لأبواب العقيدة وهو عقيدة الإمام الطحاوي وشرحها لابن أبي العزيز الحنفي؛ فـ«العقيدة الطحاوية (http://files.books.elebda3.net/elebda3.net-wq-6129.pdf)» وشرحها من أوسع الكتب في العقائد وأشملها وأحسنها ([1]).

([1]) المنتقى من فتاوى الشيخ صالح الفوزان (2/308).

SeIfElLaH
11-07-2015, 02:39 PM
كتب المبتدئ في طلب العلم
سئل فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين: عن الكتب التي ينصح بها المبتدئ في طلب العلم وخاصة في العقيدة:
فأجاب: من أحسن ما يكون في العقيدة كتاب (العقيدة الواسطية (http://files.books.elebda3.net/elebda3.net-wq-2837.pdf)) لشيخ الإسلام ابن تيمية، فهو زبدة مختصرة في عقيدة أهل السنة والجماعة، وهي تحتاج إلى شرح، ويحتاج المبتدئ إلى من يشرحها له، وكذلك «عقيدة السفاريني (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=1&cad=rja&uact=8&ved=0CBwQFjAAahUKEwiX6oWRmP7IAhXBshQKHWjvB1g&url=http%3A%2F%2Fwww.islamicbook.ws%2Fageda%2Falaq idt-alsfarinit.pdf&usg=AFQjCNEjPRHG3Gba2jTNE9vSriNfCBBafw&sig2=UY8ikhdfXtYBLNCnA4aY0A&bvm=bv.106923889,d.d24)»، وهي منظومة، وفيها بعض الإطلاقات التي تخالف بظاهرها مذهب السلف؛ كقوله:



وليس ربنا بجوهر ولا عرض






ولا جسم تعالى في العلى













فهذا القول يخالف ما كان عليه السلف، وإذا درس الطالب هذه العقيدة على شيخ ملمًّ بالعقيدة وبيَّن له الإطلاقات المخالفة لعقيدة السلف فذلك مفيد. وإذا كان المبتدئ صغيرًا فليبتدئ بحفظ «عمدة الأحكام (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=5&ved=0CEIQFjAEahUKEwiIwJa4mP7IAhUEwxQKHQ4KCLw&url=http%3A%2F%2Fwww.dmsonnat.ir%2FFiles%2F59%2Fpd f%2Fbooks%2Fk10062.pdf&usg=AFQjCNGRPDX7t8QZcZy-h7sSG57pIZasZg&sig2=lzTQuLTgH041mngOiAGIEQ&bvm=bv.106923889,d.d24&cad=rja)»، وهو مختصر وعامة أحاديثه في الصحيحين، فلا يحتاج إلى البحث عن صحتها والسؤال عن مخرجيها.
وفي المصطلح من أجمع ما يكون «نخبة الفكر (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=9&ved=0CF8QFjAIahUKEwjV7u7YmP7IAhXJUBQKHQhBCXw&url=http%3A%2F%2Fwww.alukah.net%2Fuserfiles%2Fpdf% 2Fnuzhaat.pdf&usg=AFQjCNFLIWM8eqLDk0l7SpSshWUlzz_ICQ&sig2=i5Kh8pFv4a2aFbUsZn9V9A&bvm=bv.106923889,d.d24&cad=rja)» لابن حجر – رحمه الله ، وهي عبارة عن ثلاث أو أربع صفحات يحفظها الإنسان وتبقى في ذهنه وينتفع بها بعد كبره.
وفي التفسير «تفسير ابن كثير (http://www.waqfeya.com/book.php?bid=1696)» وهو جيد مفيد مأمون، و«تفسير الشيخ عبد الرحمن بن ناصر السعدي (http://d1.islamhouse.com/data/ar/ih_books/chain/ar_tafseer_of_alsedi/ar_tafseer_of_alsedi_p.pdf)» أيضًا سهل وجيد ومأمون، فليبتدئ بهما ثم بعد ذلك فليتوسع.
وفي الفقه «زاد المستقنع (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=2&cad=rja&uact=8&ved=0CCgQFjABahUKEwj8wcmsmv7IAhXM1xQKHUX-DRA&url=http%3A%2F%2Fwww.feqhup.com%2Fuploads%2F135833 08821.pdf&usg=AFQjCNG6ExRCSrOIv5ax6jJaEMIpu_8e8A&sig2=2jJLz0m5ZeyiiONpzLZPPg)» الذي عليه «شرح الروض المربع (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=4&cad=rja&uact=8&ved=0CDMQFjADahUKEwjEi4nCmv7IAhVJWRQKHSAVBNU&url=http%3A%2F%2Falhabdan.net%2Fbooks%2Falmokna.pd f&usg=AFQjCNGWUP9lMIeA-AOV9HqfVpanAxbJmw&sig2=yWKhfRO8E8H_jscB2l-NWA)»، وهو كتاب مبارك مختصر وجامع، وقد أشار علينا به شيخنا عبد الرحمن السعدي مع أنه قد حفظ متن «دليل الطالب (http://www.ajurry.com/vb/attachment.php?attachmentid=13099&d=1312818848)» لكن قال لنا: احفظوا زاد المستقنع.
وفي النحو يبدأ بـ«الآجرومية (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=4&cad=rja&uact=8&ved=0CDYQFjADahUKEwimtPqzm_7IAhXCNxQKHZEaBC0&url=http%3A%2F%2Fwww.mohamedrabeea.com%2Fbooks%2Fb ook1_14867.pdf&usg=AFQjCNGYOKJLndiYnGyI2xNLUhKeuKlHOw&sig2=S1FwhEhP-KXlp8bUzChCyQ)»، وهو كتاب مختصر مبسط يحفظه الطالب ويقرؤه، وهو جيد. ثم بعد ذلك أشير بحفظ «ألفية ابن مالك (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=2&cad=rja&uact=8&ved=0CCYQFjABahUKEwjm2o3Em_7IAhUDQBQKHd8HDIE&url=http%3A%2F%2Fal-hakawati.net%2Farabic%2Fcivilizations%2F58.pdf&usg=AFQjCNGcxPKcVcydJseuHg9z6UCI42pYJg&sig2=eft2rcGL7SttBJ1vVdMkQA)» لأنه خلاصة النحو وهو مفيد للطالب.
ومن أحسن ما رأيت في السيرة كتاب «زاد المعاد (http://files.books.elebda3.net/elebda3.net-wq-5138.pdf)» لابن القيم، لأنه يذكر سيرة النبي صلى الله عليه وسلم في جميع أحواله مع استنباط أحكام كثيرة من الغزوات.
وفي أصول الفقه صعوبة، وقد ألفت فيه كتابًا مختصرًا يفتح الباب للطالب.
وفي الفرائض «البرهانية (http://www.ahlalhdeeth.com/vb/attachment.php?attachmentid=38162&d=1144528304)» وهو كتاب مختصر مفيد جامع لكل الفرائض، ومؤلفه محمد البرهاني ([1]).

* * *

([1]) مجموعة دروس وفتاوى الحرم المكي، لفضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين، 3/352-353.

ضحكة خجل
11-30-2015, 05:02 PM
بارك الله فيك

شكرا لجهودك الطيبه دمت بخير

SeIfElLaH
12-20-2015, 08:01 PM
أحسن كتب المختصرات في العقيدة

سئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين عن أحسن المختصرات في العقيدة.

فقال: أحسن المختصرات فيما أرى «العقيدة الواسطية (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=1&cad=rja&uact=8&ved=0CB0QFjAAahUKEwixh-Hr5dbIAhXGthQKHftLBvQ&url=http%3A%2F%2Fd1.islamhouse.com%2Fdata%2Far%2Fi h_books%2Fsingle%2Far_AlAqida_AlWasitiyah.pdf&usg=AFQjCNHwg4VAlZjqY-GPyH-RBy9ZvUU-QQ&sig2=CmBg22iuV0fBiv42wxsy7A)»؛ لأنها كلها مبنية على الكتاب والسنة، كلها آيات وأحاديث، «الطحاوية (http://files.books.elebda3.net/elebda3.net-wq-6129.pdf)» لا بأس بها لكنها مكررة، فيها تكرار كثير، وفيها تفريق في الموضع الواحد، تجده يتكلم مثلاً عن الإرادة في أول الكتاب وفي آخر الكتاب، فأرى أن يدرس الإنسان العقيدة الواسطية قبل كل شيء ([1]).

([1]) لقاء الباب المفتوح (6/39).

SeIfElLaH
12-20-2015, 08:04 PM
كتب يمكن الرجوع إليها


سئلت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء:
دلونا – أرشدكم الله – على ما يفيدنا من الكتب الإسلامية التي يمكن الرجوع إليها في العقيدة والفقه وأي الكتب الصحيحة في السيرة النبوية؟
فأجابت اللجنة بما يلي:


عليك بكتاب الله الكريم وسنة النبي صلى الله عليه وسلم كالصحيحين والسنن، ومن كتب التوحيد «شرح الطحاوية (http://files.books.elebda3.net/elebda3.net-wq-6129.pdf)»، وكتاب «فتح المجيد في شرح كتاب التوحيد (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=1&cad=rja&uact=8&ved=0CB4QFjAAahUKEwjHpc3M59bIAhXCVxQKHajrA2k&url=http%3A%2F%2Fd1.islamhouse.com%2Fdata%2Far%2Fi h_books%2Fsingle%2Far_Fath_Almajeed.pdf&usg=AFQjCNFwlfDaYuWE10Pw-k6zw3PJzmYvGA&sig2=mr72i21Px8V2HUvw7Ro6sA)»، وفي السيرة والفقه كتاب «زاد المعاد في هدي خير العباد (http://files.books.elebda3.net/elebda3.net-wq-5138.pdf)»، كما نوصيك بقراءة كتب شيخ الإسلام أحمد ابن تيمية وتلميذه ابن القيم ([1]).


* * *


([1]) فتوى رقم (8150) من فتاوى اللجنة الدائمة (2/177).

SeIfElLaH
12-20-2015, 08:26 PM
الكتب المفيدة في الفقه والتوحيد
سئل فضيلة الشيخ صالح بن فوزان عن الكتب المفيدة في الفقه والتوحيد فأجاب حفظه الله قائلاً:
الكتب المفيدة ولله الحمد كثيرة، ودين الإسلام ثري بالكتب النافعة من الكتاب والسنة وفقه السلف الصالح على المذاهب الأربعة.
فمن الكتب المختصرة في الفقه الحنبلي بالنسبة للمبتدئ مثلاً كتاب «آداب المشي للصلاة (http://www.al-mostafa.info/data/arabic/depot/gap.php?file=m011513.pdf)» لشيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب رحمه الله؛ فإن ذلك يبين لك أحكام الصلاة وأحكام الزكاة وأحكام الصيام، هذه ضروريات من دينك وقبل ذلك «رسائل مختصرة (http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=179043)» في أحكام الطهارة وأحكام المياه تجدها في مجموع الرسائل والمسائل لعلماء نجد (http://shamela.ws/browse.php/book-11378/page-387)أو غيرهم من علماء المسلمين الموثوقين المحققين.
وإذا تجاوزت هذا المقدار فهناك «عمدة الفقه (http://www.archive.org/download/waq86952/86952.pdf)» لموفق الدين بن قدامة وهناك «من الدليل (http://arareaders.com/books/download/7342)» لمرعي بن يوسف الكري الحنبلي وهو مختصر مفيد وسهل، وهناك متن «زاد المستقنع (http://www.archive.org/download/waq64576/64576.pdf)» أيضًا. كل هذه مختصرات في الفقه.
أما في العقيدة فهناك «الأصول الثلاثة (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=4&ved=0CDsQFjADahUKEwir0oPv49bIAhVG1RQKHcVgDdo&url=https%3A%2F%2Fsaaid.net%2FAnshatah%2Fdorah%2F1 0.pdf&usg=AFQjCNHpCHHsixhITgtusX17Uh2rLCAGig&sig2=6RqL_Onqe7utND597e1Yfw&bvm=bv.105814755,d.d24&cad=rja)» للإمام المجدد الشيخ محمد بن عبد الوهاب يرحمه الله و«العقيدة الواسطية (https://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=1&cad=rja&uact=8&ved=0CB0QFjAAahUKEwixh-Hr5dbIAhXGthQKHftLBvQ&url=http%3A%2F%2Fd1.islamhouse.com%2Fdata%2Far%2Fi h_books%2Fsingle%2Far_AlAqida_AlWasitiyah.pdf&usg=AFQjCNHwg4VAlZjqY-GPyH-RBy9ZvUU-QQ&sig2=CmBg22iuV0fBiv42wxsy7A)» لشيخ الإسلام ابن تيمية يرحمه الله و«كتاب التوحيد الذي هو حق الله على العبيد (https://www.google.fr/url?sa=t&rct=j&q=&esrc=s&source=web&cd=1&cad=rja&uact=8&ved=0ahUKEwjB3pbG-urJAhUCChoKHcSGCiAQFggjMAA&url=http%3A%2F%2Fd1.islamhouse.com%2Fdata%2Far%2Fi h_books%2Fsingle%2Far_Book_of_Tawheed_AbdulWahhab. pdf&usg=AFQjCNFLghIuGjzfbF5qoCAJrr4sx7_bIA&bvm=bv.110151844,d.d2s)» للشيخ محمد بن عبد الوهاب يرحمه الله، وهناك «العقيدة الطحاوية (http://files.books.elebda3.net/elebda3.net-wq-6129.pdf)» وشرحها؛ فكل هذه كتب مفيدة في العقيدة.
وهناك كتب الشيخين: شيخ الإسلام ابن تيمية وتلميذه العلامة ابن القيم في العقيدة والفقه.
والمسلم يعمل بما يقوم عليه الدليل دون نظر إلى كونه للحنابلة أو الشافعية أو المالكية أو الحنفية إن كان يحسن معرفة الدليل؛ أما إذا كان مبتدئًا فهذا عليه أن يسأل أهل العلم ويأخذ بما يفتونه به؛ قال تعالى: }فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ{
[الأنبياء: 7]، ومذهب العامة مذهب من يفتيه ومن يقلده من أهل العلم([1]).
([1]) كتاب المنتقى من فتاوى الشيخ الفوزان، جمع عادل الفريدان، (1/103).