القسم: منوعات
كان يوليوس قد جعل شهر فيفري الثاني في الترتيب بين الأشهر يعدما كان هو الأخير، وكان مكونا من 30 يوما ، فأخذ منه يوما اضافه لشهر يوليو المسمى بإسمه .



وجاء القيصر أوجستين فأخذ من فيفري يوما آخر أضافه إلى شهر أغسطس المسمى بإسمه ، فبقي لشهر فيفري 28 يوما فقط ، ولكي يتمشى مع التقويم السنوي مع تعاقب فصول السنة صاروا يضيفون له يوما كل سنة كبيسة، أي كل أربع سنوات.


وقد إشتق إسم فبراير من كلمة لاتينية مفادها "التصفية" ذلك كان آخر شهر في السنة ، والناس في روما كانوا يقيمون الاحتفالات لتوديع السنة الماضية وتصفية حساباتهم معه، وظل الإسم لاصقا بشهر فبراير حتى الآن بعد أن أصبح ترتيبه الثاني في الأشهر.