1_ لايبتسمون في وجه الغريب.
2_ يحترمون قانون المرور، وأبناؤهم مهذبون في الشوارع.
3_ شوارعهم نظيفة للغاية.
4_ رجالهم كسالى، والعاملون مجدون في العمل وبالأخص النساء.
5_ حوادث المرور تكاد تنعدم، مع أنها أول بلد في نسبة استخدام الكحول عالي التركيز (تقريبا 100 %) بمعدل 21 ل في السنة للفرد.
6_ ذوقهم في الألوان عالٍ جداًّ، وكذا الملبوسات والعمران والروائح.
7_ نساؤهم غاية في الجمال، ولا يتعطرن إلا قليلاً، والقوام الحسن وصفاء الوجه صفة الغالبية العظمى منهن.
8_ التبرج الفاضح صفة غالبة، والقبل والأحضان في الشوارع ووسائل النقل العامة أمرٌ مألوفٌ هناك.
9_ لا يأخذ أحد مكان آخر في الطابور بغير وجه حق، واحترام الجميع في المعاملات بالعدل والإنصاف دون إحسانٍ البتة من صفاتهم.
10_ تخريب المنشآت العامة وتكسير أغصان الأشجار والكتابة على الجدران مظاهر لا توجد نتيجة التربية في البيت ومنظمة التعليم.
11_ عشرات بل مئات الأنواع من الأشجار تزين البلد وتريح الأعين، ولا تسأل عن صنوف الأزهار بألوانها الزاهية المنتشرة في الشوارع والأزقة عند باعةٍ كهولٍ وشيوخٍ.
12_ لا يلبس الشباب المقطع من الثياب ولا الضيق من السراويل للذكور ولا يقصون قصات الشعر المبهرجة اتباعا للموضة إلا نادرا جدا.
13_ لا يتكلمون لغة غيرهم في الشارع، ومع الأجانب لا يتكلمون غير لغتهم حتى الذين يتقنون الإنجليزية إلا اضطرارا ونادرا جدا.
14_ يتعاملون بالجزء من المائة من عملتهم بدقة عالية ولا يخطئون إلا نادرا جدا، ودون تطفيف في الموازين.
15_ الشاحنات ناقلات البضائع لا تسير وسط شوارع المدن.
16_ الطرق الرئيسية واسعة جدا، ومزودة بما يضمن راحة الماشي والراكب من ممرات وأضواء، وإصلاحها يتم على غفلة من الجميع.
17_ لا يهتمون بالسياسة إلا قليلا، وهمُّ الشباب الكحولُ والغرامياتُ والموسيقى والأفلام والرياضة والسياحة والتسوق والحيوانات الأليفة بأنواعها الكثيرة من قطط وكلاب.
18_ التحرش منعدم، والسبب غناهم عنه بشيوع الزنا وإيلافهم العري داخل البيوت والمؤسسات وخارجها.
19_ مسألة الزنا لا تتطلب إلا قبلة وحضنا ودقائق قلائل والمقابل ليس ضروريا.
20_ القوامة للرجل مفقودة في الأسرة، والكلمة للمرأة العاملة، وغالبية الأسر يفعل بها الكل ما يحلو له، وربما بمباركة الآخرين كاستصحاب الأخدان وزنا المحارم.
21_ لا يسبون الله، ولا الدين ولا الأنبياء، ولا يستهزئون بهم، وليس في معاملاتهم التكلم عن الدين إلا بعض ألفاظ كالمجد للرب وفي مناسبتهم الدينية القليلة.
22_ السكر ليلة الجمعة خصوصا في الشتاء ظاهرة تشمل الأغلبية الساحقة من المجتمع (سكر حتى غاية الثمالة)
23_ العراك والصراخ في الشوارع منعدم، وهم يمتازون بالهدوء والثقة في النفس.
24_ القصد في المشي من أخلاقهم، سواءً في وجهة السير أم في هيئة السير بعدم الالتفات.
25_ عدم التردد في القرارات والخيارات ملفت بشكل غير طبيعي.
26_ الجيل القديم لا يأنسون للجديد ويتذمرون أحيانا من التميع والخلاعة والاستهتار.
27_ السرقة شبه منعدمة، والاحتيال يكون بطرق هادئة مقننة مدروسة كالربا والمغالاة وكذلك الرشوة.
28_ آثار القيصرية الروسية الحكيمة والمستعبِدة واضحة في معالم كثيرة كالعمران المنيع الراقي ونمط تسيير البلاد والعدد الكبير من الجسور على الأنهار.
29_ نظام التعليم قوي في إدارته، ومناهجه عملية أكثر، خصوصا في الطب والهندسة.
30_ تجار العملات كثيرون.